تسلّط هذه الورقة الضوء على تفاصيل الخطّة القوميّة، التي تتمحور حول عمل الشرطة، وعلى الأدوات المقترَحة لمواجهة الجريمة في المجتمع العربيّ؛ ومن خلال هذه الـمَحاور سنرى ما إذا كانت تحمل الحلول اللازمة لمكافحة العنف والجريمة.بحسب تقديرنا، على الرغم من تزايد أهمّيّة مكافحة العنف والجريمة في البلدات العربيّة لدى صُنّاع القرار والمؤسّسة الإسرائيليّة، لا تحمل الخطّة المطروحة حلًّا جديدًا وجِدّيًّا، أو رؤيا ومنطق تعامل مختلفَيْن عن السابق.

لقراءة الورقة بصيغة PDF